الرئيسية إعلام و مديا منظمة الدفاع عن ذوي الإعاقة تطالب قناة الحوار التونسي بالإعتذار و تندد ببعض التعليقات و التفاعلات

منظمة الدفاع عن ذوي الإعاقة تطالب قناة الحوار التونسي بالإعتذار و تندد ببعض التعليقات و التفاعلات

0
0

طالبت اليوم السبت،المنظمة التونسية للدفاع عن حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة، قناة الحوار التونسي باعتذار رسمي وذلك على خلفية ما اعتبرته تضمن الحلقة الأولى من المنوعة الهزلية ” دنيا أخرى” مقطعا هزليا يسخر من الأشخاص ذوي الإعاقة الذهنية من خلال الإشارة إلى أن سبب الإعاقة هو لعنة ألاهية.

و دعت القناة الى الالتزام بوضع الآليات الكفيلة بعدم تكرر مثل هذه الممارسات المهينة والماسة بكرامة المواطنين.

كما دعت الهايكا (الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي والبصري) للتثبت من المقطع المذكور واتخاذ القرارات الضرورية،مذكّرة وسائل الإعلام بواجباتها القانونية ومسؤولياتها الأخلاقية تجاه قضية الأشخاص ذوي الإعاقة.

و أشارت المنظمة الى أن هذا النوع من الرسائل يكرس مفهوم خاطئ للإعاقة الذهنية وينشر صورة هزلية وساخرة من الأشخاص ذوي الاعاقة، وهو ما يمثل خرقا للقوانين المنظمة لحرية الإعلام وللأخلاقيات المهنية بما يتضمنه من انتهاك لحقوق الإنسان ومسا من الكرامة الإنسانية الكامنة والمتأصلة.

كما نددت المنظمة ببعض التعليقات والتفاعلات من المواطنين الذين يعتبرون ان هذه المقاطع الهزلية “عادية” وهي مادة مضحكة وطريفة متجاهلين الآلام التي تتركها هذه الصور النمطية والمهينة للأشخاص ذوي الإعاقة وعائلاتهم.