الرئيسية سياسة عمار عمروسية: اليسار التونسي سيواصل النضال لإزاحة حركة النهضة من المشهد السياسي

عمار عمروسية: اليسار التونسي سيواصل النضال لإزاحة حركة النهضة من المشهد السياسي

0
0

قال القيادي بحزب العمال عمار عمروسية، إنّ “الوضع الاقتصادي والاجتماعي في تونس بعد مرور 9 سنوات من الثورة متأزم”، معتبرا أنه وقع سرقة ما أسماه” بأحلام الشباب المتمثلة في الشغل والحرية والكرامة الوطنية”.

وأضاف عمار عمروسية، اليوم الثلاثاء 14 جانفي 2020 على هامش الاحتفال بعيد الثورة بمدينة قفصة، أنّ المكسب الوحيد الذي تحقق من الثورة هو الحرية والديمقراطية، لكنه لم يعد محميا لوجود أعداء له، مشيرا إلى أنّ البطالة والفقر تفشيا في تونس بشكل ملحوظ.

وبيّن عمروسية أنّ البلاد تعيش حاليا أوضاعا عصيبة بسبب عدم تشكيل الحكومة إلى حد الآن، معتبرا أنّ حكومة الحبيب الجملي المقترحة، التي أسقطها البرلمان، هي حكومة حزب حركة النهضة، داعيا في هذا الصدد إلى ضرورة تشكيل ما يسمى بـ”حكومة الرئيس” في أقرب الآجال أو المرور إلى انتخابات تشريعية مبكرة.

ولاحظ عمار عمروسية أنّ اليسار التونسي مني بهزيمة في الانتخابات التشريعية الماضية لكنه سيواصل النضال، لكون المسار الثوري مازال مستمرا من أجل “نجاح تونس وإزاحة حركة النهضة من المشهد السياسي”، وفق تعبيره.

يشار إلى أنّ عددا من قياديي وقواعد أحزاب العمال والتيار الشعبي وحركة الشعب والتيار الديمقراطي نفذوا اليوم الثلاثاء وقفة احتجاجية وسط مدينة قفصة، بمناسبة إحياء عيد الثورة وذلك بمشاركة فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الانسان، ونددوا بتردي الوضع الاقتصادي والاجتماعي في تونس بعد 9 سنوات من الثورة.

وات