الرئيسية عالمية اتهام ليوناردو دي كابريو بتمويل إشعال الحرائق” في غابات الأمازون

اتهام ليوناردو دي كابريو بتمويل إشعال الحرائق” في غابات الأمازون

0
1

اتهم الرئيس البرازيلي جائير بولسونارو، الممثل الأمريكي الشهير ليوناردو دي كابريو، بالوقوف وراء موجة الحرائق التي اجتاحت غابات الأمازون، وقال إنه “منح أموالا لمن أشعلوا هذه الحرائق”.

ولم يقدم الرئيس دليلا على اتهامه لدي كابريو، لكنه اتهم سابقا منظمات غير حكومية تنتقد سياساته في البرازيل، بأنها بدأت إشعال الحرائق في الأمازون للحصول على تمويلات.

واعتقلت السلطات البرازيلية عددا من الأشخاص باتهامات مثيرة للجدل وغير مثبتة تزعم أن الحرائق اُشعِلت كي يحصل مشعلوها على أموال وتبرعات.

ونفى دي كابريو، الذي تعهد بتقديم 5 ملايين دولار لصالح الأمازون بعد الحرائق، جميع اتهامات الرئيس البرازيلي.

وجاءت تصريحات بولسونارو تعليقا على اعتقال أربعة من رجال الإطفاء المتطوعين من ولاية بارا الشمالية، بعد اتهامهم بإشعال النيران للحصول على تبرعات للمنظمات غير الحكومية.

كيف رد دي كابريو؟
أصدر الممثل الأمريكي والناشط في حماية البيئة بيانا نفى فيه تمويل المنظمات المتهمة. وقال “رغم أنها تستحق الدعم بالتأكيد، إلا أننا لم نمول المنظمات التي تواجه الهجوم حاليا”.

وأضاف أن “مستقبل هذه النظم الإيكولوجية (غابات الأمازون) التي لا يمكن تعويضها أصبحت على المحك وأنا فخور بأن أكون جزءا من المجموعات التي تحميها.”

وأشاد دي كابريو بشعب البرازيل “الذي يعمل على إنقاذ تراثه الطبيعي والثقافي”.

وأكدت منظمة الصندوق العالمي للحياة البرية أنها لم تحصل على أية تبرعات من الممثل الأمريكي، الذي تركز مؤسسته التي تحمل اسم ” مؤسسة ليوناردو دي كابريو” على المشروعات البيئية.