الرئيسية سياسة بعد لقاء الجملي..نقابة القضاة تؤكد على ضرورة أن يكون وزير العدل شخصية محايدة ومستقلة

بعد لقاء الجملي..نقابة القضاة تؤكد على ضرورة أن يكون وزير العدل شخصية محايدة ومستقلة

0
0

عبرت نقابة القضاة التونسيين،إثر لقاء رئيس الحكومة المكلف الحبيب الجملي، عن رغبتها في أن يكون وزير العدل شخصية محايدة ومستقلة عن كل الحساسيات السياسية.

أكد رئيس النقابة، إبراهيم بوصلاح، في تصريح إعلامي،أن رئيس الحكومة المكلف أكد منذ بداية اللقاء أنه مقتنع بضرورة استقلالية مرفق القضاء “مما جعل الحوار معه مريحا ومنفتحا على كل الإشكاليات التي تهم هذا القطاع”.

وأضاف أن النقابة، طرحت على الجملي “المشاكل والمصاعب الكثيرة” التي يواجهها مرفق العدالة بصفة عامة والقضاء بصفة خاصة، على غرار أمن المحاكم الذي أصبح ضرورة ملحة، فضلا عن الاهتمام بالوضع الاجتماعي والصحي للقضاة، وما يتبعه من إشكاليات التأجير في القطاع، مشيرا إلى أن عدد ساعات العمل بالنسبة للقاضي التونسي هي الأكثر مقارنة بنظرائه في المغرب العربي وأوروبا والأقل أجرا.

كما صرح بوصلاح بأن نقابة القضاة التونسيين، أثارت كذلك مع رئيس الحكومة المكلف مسألة ضرورة مراجعة النظام الأساسي للقضاة، الذي يعود إلى سنة 1967 وتجاوزه الزمن ولم يقع تحيينه إلى اليوم.