الرئيسية اقتصاد خطة فرنسية لتزويد السوق التونسية بـ 35 % من حاجياتها من القمح

خطة فرنسية لتزويد السوق التونسية بـ 35 % من حاجياتها من القمح

0
0

تنعقد اللقاءات الفرنسية التونسية للحبوب بتونس، يوم الخميس 21 نوفمبر 2019 ، في ظل صابة تسجيل تونس صابة حبوب قياسية في تونس ناهزت 24 مليون قنطار و خطط فرنسية لامداد السوق التونسية بنحو 35 بالمائة من حاجياتها من القمح.

وقالت فرانس اكسبور سيريـال المشرفة على تصدير الحبوب الفرنسية ، أن اكثر من 150 مشاركا سيحضرون هذه اللقاءات السنوية التي ستعقد تحت اشراف دبلوماسي فرنسي.

وجمعت فرنسا ، خلال موسم حصاد الحبوب، اكبر صابة في تاريخها من القمح المعد للطحين قاربت 39،7 مليون طن من قمح اللين و 1،5 مليون طن من القمح الصلب و 13،4 مليون طن من الشعير ، وفق بيانات فرانس اكسبور سيريـال.

واضافت ان المسؤولين الفرنسيين عن قطاع الحبوب سيعرضون هذه النتائج على الموردين التونسيين (الهياكل العمومية والخواص) علما وان فرنسا تعد خامس منتج عالمي للقمح اللين في ظل توقعات بتصدير 12 مليون طن خارج الاتحاد الاوروبي.

وكان وزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري سمير الطيب، قال في تصريحات له ، إبّان موسم الحصاد، أنّ صابة الحبوب الاستثنائية في تونس لموسم 2019/2018 ستمكن من تقليص واردات المنتجات الغذائية واقتصاد حوالي 350 مليون دينار.

وارتفع عجز الميزان التجاري الغذائي لتونس، موفى شهر أكتوبر 2019، الى 1344،5 مليون دينار مقابل عجز بقيمة 375،8 مليون دينار، خلال نفس الفترة من سنة 2018، وذلك بفعل ارتفاع اسعار الحبوب المورّدة وتراجع صادرات زيت الزيتون، وفق المرصد الوطني للفلاحة.

ووردت تونس، الى موفي أكتوبر 2019 ، زهاء 514 ألف طن من القمح الصلب بقيمة 442 مليون دينار و 462 الف طن من الشعير بقيمة 322 مليون دينار و1081 ألف طن من القمح اللين بقيمة 734 مليون دينار و 441 ألف طن من السكر بقيمة ناهزت 419 مليون دينار.

وسجلت اسعار واردات الحبوب، وفق المرصد الوطني للفلاحة، ارتفاعا بنسبة 21،8 بالمائة بالنسبة للقمح اللين و 21،2 بالمائة للشعير و 13،8 بالمائة للقمح اللين.

واكدت “فرانس اكسبور سيريال” أنّ تونس تعد موردا هيكليا للحبوب وأنّ حاجياتها ستبلغ 1،2 مليون طن من القمح اللين و0،7 مليون طن من القمح الصلب و0،6 مليون طن من الشعير.

علما وان المصدرين الفرنسيين يتطلعون لسد 50 بالمائة من حاجيات تونس من الشعير.

ولفتت الى أن اسعار الانتاج جذابة للمشترين وأن تونس يمكنها اااستفادة من ذلك وتوريد الحبوب بأسعار مناسبة مشيرة الى هذه اللقاءات سيشكل كذلك فرصة للتقارب بين مهنيي القطاع في البلدين .

وات