الرئيسية مجتمع نجاح عمليتا زرع قلب وكبد بمستشفيي الرابطة والمنجي سليم

نجاح عمليتا زرع قلب وكبد بمستشفيي الرابطة والمنجي سليم

0
0

نجح اليوم الثلاثاء الفريق الطبي بمستشفى الرابطة بتونس في انجاز عملية زرع قلب كما تمكن الاطار الطبي بالمستشفى الجامعي منجي سليم بالمرسى من القيام بعملية زرع كبد كللت بالنجاح، وفق ما أعلنه المدير العام للمركز الوطني للتبرع بالأعضاء الطاهر قرقاح.

ودامت عملية زرع القلب التي تعد الخامسة من نوعها بمستشفى الرابطة، حوالي 5 ساعات وأشرف عليها 30 اطارا طبيا وشبه طبي، في حين دامت عملية زرع الكبد بالمستشفى الجامعي منجي سليم بالمرسى 4 ساعات، وفق ما صرح به قرقاح، معتبرا ان انجاز عمليتي زرع في نفس اليوم يمثل نجاحا طبيا ويعطي اشارة ايجابية لمستوى الكفاءة العالية للاطارات الطبية المتخصصة في زرع الأعضاء بتونس.
وأوضح ان 4 أعضاء وهي القلب والكبد والكليتين تم نقلها أمس الاثنين من شخص توفى دماغيا، بمستشفى الطاهر المعموري بنابل، إثر مواقفة عائلته على التبرع بأعضائه، معبرا عن عميق شكره لتفهم العائلة بأهمية التبرع بالأعضاء، ليمنح جسد المتوفي الحياة لأكثر من شخص ينتظر التبرع بعضو لانقاذ حياته.
وسيتولى حسب قرقاح، الاطار الطبي بمستشفى شارل نيكول بالعاصمة القيام بعملية ثالثة لزرع كلية خلال ليلة الثلاثاء الاربعاء، في حين سيجري فريق طبي بمستشفى بصفاقس عملية رابعة لزرع الكلية الثانية لنفس المتبرع المتوفى دماغيا.
ولاحظ ان اجراء عملية زرع القلب بنجاح من شأنه أن يرفع من وعي المجتمع التونسي ازاء جدوى التبرع ككل، مؤكدا أن احتياجات التبرع بالقلب تتراوح في تونس سنويا بين 30 و40 عملية كما يقدر عدد المرضى ممن يحتاجون زراعة كلى بأكثر من 1600 شخص يتلقون علاجا في تصفية الدم.
يشار الى ان عمليات زرع القلب في تونس استؤنف في 25 افريل 2019 الفارط، بعد توقف دام منذ سنة 2004 بسبب نقص الامكانيات وضعف الوعي لدى التونسيين بأهمية التبرع بالأعضاء، حسب ذات المسؤول.