الرئيسية سياسة أنا يقظ:114 مراقبا للحملات الانتخابية الرئاسية والتشريعية

أنا يقظ:114 مراقبا للحملات الانتخابية الرئاسية والتشريعية

0
0

قالت  يسرى مقدم عضو منظمة أنا يقظ خلال مؤتمر صحفي الجمعة 23 أوت 2019 إن بعثة ملاحظة الحملات الانتخابية  التشريعية والرئاسية السابقة لأوانها لسنة 2019 التابعة للمنظمة تضم 114 مراقبا سيعملون ضمن فرق ميدانية في الدوائر الانتخابية والتواجد في التظاهرات المنظمة من قبل المترشحين مع التركيز  على احترام القانون الانتخابي في  الفترة الرسمية للحملات  الانتخابية للرئاسية التي تنطلق من 2 سبتمبر وتتواصل لمدة  12 يوما ومراقبة مدى  احترام المؤسسات العمومية والتجاوزات الخاصة بشراء الأصوات وخاصة ملاحظة الإشهار السياسي الذي يعتبر مشكلة كبيرة في السنوات الأخيرة وأيضا مدى استغلال هياكل الدولة.

وأضافت  يسرى مقدم أن البعثة ستركز على المناخ السياسي العام وخاصة تجاوزات المرشحين المتعلقة بالخطابات الكراهية والدينية والعنف المسلط ضد الأحزاب والمرشحين أنفسهم  وتقيم مدى احترام المترشحين لبعضهم البعض مبرزة انه سيتم إعلام  المترشحين بتجاوزاتهم.

من جانبها قالت عضو المنظمة فدوى عوني انه سيتم توزيع الملاحظين في 27 دائرة انتخابية بكامل تراب الجمهورية وتنطلق  من 26 أوت لـ 14 سبتمبر.

كما قال  رئيس منظمة أنا يقظ  أشرف العوادي خلال نفس المؤتمر إنه لا يمكن لفريق المراقبة التابع للمنظمة تغطية نشاطات كل المترشحين للرئاسية في كامل تراب الجمهورية لذلك  تم اختيار  مراقبة عدد من المترشحين في 27 دائرة وهم 11مرشحا ومترشحة وهم  عبد الكريم الزبيدي ويوسف الشاهد  ومحمد عبو وحما الهمامي وسليم الرياحي ومحسن مرزوق والمنصف المرزوقي ونبيل القروي وعبد المفتاح مورو  ومهدي جمعة والمترشحة  عبير موسي .

مفاوضات مع تويتر وفايسبوك لمراقبة التجاوزات المترشحين وصفحاتهم على مواقع التواصل الاجتماعي

وأشار أشرف عوادي إلى أن هناك  مفاوضات مع إدارتي الفايسبوك وتوتير للحصول على  ترخيص لا أكثر من أجل المراقبة أكثر للحملات الانتخابية لمنظمة أنا على مستوى وسائل الاتصال الاجتماعي .

وأضاف أن المنظمة ستنطلق بداية من شهر سبتمبر في مشروع  حصري يهم تمويل الحملة الانتخابية الذي سيشمل الانتخابات التشريعية فقط .