الرئيسية متفرقات الإتحاد…الحكومة غير جدية في مقاومة الفساد والتهريب والتهرّب الجبائي والاجتماعي

الإتحاد…الحكومة غير جدية في مقاومة الفساد والتهريب والتهرّب الجبائي والاجتماعي

0
0

أكّدت الهيئة الإدارية الوطنية للاتحاد العام التونسي للشّغل ”تسجيلها باستمرار ارتفاعا في الأسعار وخاصّة المحروقات والأدوية وعديد المواد الحيوية وتواصل زيادة الأعباء الجبائية والاجتماعية على حساب عموم الشعب”.

واعتبرت في بيان اليوم الجمعة 19 جويلية 2019، ”أنّ الحكومة غير جدية في مقاومة الفساد والتهريب والتهرّب الجبائي والاجتماعي ووقف المضاربات غير المشروعة ومعالجة الاقتصاد غير المنظّم والتجارة الموازية واستمرار قصورها عن استخلاص ديونها المتخلّدة لدى الأشخاص والمؤسّسات الأمر الذي فاقم من عجز الميزانية العمومية واختلال الميزان التجاري ومن تدهور قيمة الدينار وارتفاع نسب البطالة والمشاكل الاجتماعية”.

وثمنت الهيئة ”استئناف المفاوضات الاجتماعية في الوظيفة العمومية وفِي قطاعات الأطباء والجامعيين والمهندسين”، محذٍّرة ”من محاولة ربح الوقت أملا في استخدام المحطّة الانتخابية القادمة عامل ضغط ضدّ الاتحاد وتأجيل نتائج هذه المفاوضات أو ترحيلها إلى فترة لاحقة”.

وقالت إنّها ”مصرّة على حسمها في آجالها المحدّدة ”، مطالبة ”بتفعيل الاتفاقيات القطاعية المبرمة التزاما بالتعهّدات ودفعا لمصداقية الحوار الاجتماعي وتنقية للمناخات جميعا. كما جدّدت دعوتها للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية لاستكمال المفاوضات الترتيبية في القطاع الخاص وإمضاء الملاحق التعديلية المعطّلة والاتحاد التونسي للفلاحة والصيد البحري إلى الشروع في التفاوض من أجل تجسيم الاتفاقية الإطارية المشتركة للعاملين في القطاع الفلاحي في إطار اتفاقيات قطاعية.

وأكّدت الهيئة الإدارية الوطنية للاتحاد العام التونسي للشّغل في نفس الإطار، تمسّكها بتطبيق الاتفاق حول الشروع في إصلاح المؤسّسات العمومية وإنقاذها والحفاظ على عموميّتها وديمومتها، مطالبة جمعية مديري الصحف بالالتزام بتعهّداتها والإسراع بإمضاء اتفاق الزيادة في الأجور للعاملين في قطاع الصحافة المكتوبة، حسب نص البيان.