الرئيسية سياسة عميد المحامين يندد باعتداء أمنيين على رئيس فرع المحامين بجندوبة ويتهم القضاء بالتقصير

عميد المحامين يندد باعتداء أمنيين على رئيس فرع المحامين بجندوبة ويتهم القضاء بالتقصير

0
0

اعتبر عميد الهيئة الوطنية للمحامين، عامر المحرزي، اليوم الإثنين في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء (وات)، أن الشكاية التي رفعها عدد من الأمنيين واتهموا فيها رئيس الفرع الجهوي للمحامين بجندوبة بالاعتداء على عدد منهم والملف المعد في الغرض، “مفتعلة وتعمّد فيها الأمنيون تلفيق تهم لا أساس لها من الصحة”، وفق تعبيره.

وقال المحرزي إنها “مساع لقلب موازين القوى كرد على تورطهم في اعتداء سافر ذلك وإن رئيس الفرع هو الذي تعرض لمظلمة حقيقية ولاعتداء خطير بلغ حد سحله في الطريق العام”، مضيفا أن القضاء لم يرتق آدائه إلى مستوى المسؤولية المنوطة بعهدته، مستدلا في ذلك بعدم الكشف إلى حد اليوم عن المعتدين الأمنيين وإحالتهم على القضاء لينالوا جزاءهم وفق مقتضيات القانون.

وحضر “العميد” اجتماعا تدارس فيه المحامون ورؤساء عدد من الفروع الجهوية، من بينها فروع مدنين وقفصة ونابل وبنزرت والكاف وباجة وسليانة وسوسة وغيرها، الطرق الكفيلة والقرارات الملائمة للرد على الاعتداءات التي طالت زميلهم، لاسيما في ظل ما اعتبره المحرزي “عودة سلطة البوليس بقوة لتحكم البلاد دون رادع ولا رقيب”، على حد تعبيره، مبينا أن ما حصل مع رئيس الفرع الجهوي للمحامين بجندوبة يمثل “مؤشرا خطيرا على القطاع وعلى المواطن بشكل عام وينبئ بمساع جدية لعودة الاستبداد”.

وكان عميد الهيئة الوطنية للمحامين وعدد من أعضائها عقدوا جلسة مع الرئيس الأول لمحكمة الاستئناف وممثل النيابة العمومية بذات المحكمة، غير أن الجلسة لم تفض إلى مؤشر لحل الأزمة القائمة، لاسيما في ظل تمسك المحامين بتتبع الأمنيين، وفق ما أكده الرئيس الاول لمحكمة الاستئناف بجندوبة شكري المجاري لوكالة تونس إفريقيا للأنباء.
وكان وكيل الجمهورية أذن مساء يوم الخميس المنقضي بفتح تحقيق ضد كل من سيكشف عنه البحث إثر شكاية تقدم بها رئيس فرع جندوبة للمحامين اتهم فيها عددا من الأمنيين بالاعتداء عليه وذلك لدى احتجاجه على الاحتفاظ بزوجته التي كانت تشارك مع عدد من النساء في اجتماع لما يعرف بالحركة الصوفية.

في المقابل قدم عدد من الأمنيين شكاية جزائية استوجبت إحالة رئيس الفرع على التحقيق بتهم مختلفة، من بينها الاعتداء على موظف عمومي بالقول والاعتداء بالعنف الشديد والقذف العلني والاعتداء على الأخلاق الحميدة وغيرها من التهم، وهو ما اعتبره رئيس الفرع محاولة كيدية يسعى من خلالها الأمنيون للتفصي من جرائم ارتكبت في حقه وحق آخرين.
ويواصل المحامون مقاطعة الجلسات في كافة محاكم ولاية جندوبة احتجاجا على الاعتداء الذي تعرض له رئيس الفرع فيصل النقاطي، مطالبين بالتعجيل بمحاسبة المعتدين وانصاف زميلهم والقطع مع هذه الاعتداءات التي تهدد سلامتهم ومهنتهم وسلامة المتقاضين والمواطنين.
ومن المنتظر أن يصدر مجلس الهيئة الوطنية للمحامين مساء اليوم بيانا يتضمن جملة من القرارات التي ستتخذها الهيئة قبل يوم غد الثلاثاء تاريخ الجلسة التحقيقية التي يحضرها رئيس الفرع كمتضرر وكمتهم في آن واحد.

وات

المزيد من المقالات ذات صلة