الرئيسية مجتمع وزير الدفاع:الجيش الوطني سيبقى عينا ساهرة على أمن تونس ومتصدّيا لكل التهديدات الداخلية والخارجية

وزير الدفاع:الجيش الوطني سيبقى عينا ساهرة على أمن تونس ومتصدّيا لكل التهديدات الداخلية والخارجية

0
0

أكّد اليوم الثلاثاء،وزير الدفاع الوطني عبد الكريم الزبيدي،أنّ الجيش الوطني سيبقى عينا ساهرة على أمن تونس ومساهما في ضمان عوامل الأمن بالبلاد و استقرارها و متصدّيا لكل التهديدات الدّاخلية والخارجية.

و أشار  لدى إشرافه  25 ديسمبر 2018 على اختتام الندوة السنوية للجيوش بنادي الضباط بالبلفيدير، إلى أن “الجيش الوطني، ساهم طيلة 8 سنوات، في تأمين مختلف مراحل الإنتقال الديمقراطي والسير العادي للحياة، بمظاهرها الإجتماعية والإقتصادية وفي الحفاظ على النظام العام، بالتعاون الوثيق مع قوات الأمن الداخلي وفي مكافحة الإرهاب والتهريب والجريمة المنظمة والتصدّي للهجرة غير الشرعية”.

وثمن الوزير ،مجهودات كافة العسكريين في مختلف مواقعهم في سبيل خدمة أمن البلاد، ممّا جعل المؤسسة العسكرية تحظى بثقة الشعب والمجتمع المدني وتتمتع بمكانة رفيعة لدى الهيئات الوطنيّة والمراكز الدولية المهتمة بتنمية قطاع الأمن والدفاع”، مشيرا إلى أن ذلك يعود بالأساس إلى “جاهزيّتها وحرفيتّها في التعاطي مع الأحداث وانضباطها وولائها للوطن وحيادها وترسّخ عقيدتها الوطنية”.

وات