الرئيسية سياسة بوجمعة الرميلي: الشاهد استنجد بالنهضة لحل خلاف ندائي وهذه الاستراتيجية لو تمادت ستؤدي الى كارثة وطنية في 2019

بوجمعة الرميلي: الشاهد استنجد بالنهضة لحل خلاف ندائي وهذه الاستراتيجية لو تمادت ستؤدي الى كارثة وطنية في 2019

0
0

اعتبر القيادي في نداء تونس بوجمعة الرميلي ان يوسف الشاهد كانم مساندا لمؤتمر سوسة الذي وضع حافظ قائد السبسي على راس قيادة تونس وكان مساندا لعه في الوقت الذي اعتبرت فيه قيادات كثيرة من النداء ان الحزب اصبح بعيش ازمة قيادة.

واضاف بوجمعىة الرمي ان يوسف الشاهد كان مشاركا في التمشي الذي انتهى بازحة الحبيب الصيد وتنصيبه هو على راس الحكومة.

واعتبر الرميلي ان ما يقوم به يوسف الشاهد لا يخرج عما قام به محسن مرزوق وسعيد العايدي والطاهر بن حسين، وصولا إلى كاتب السطور، في آخر المطاف وبعد كل محاولات التصحيح من الداخل، وهو الالتجاء إلى تكوين ‘أحزاب تصحيح’، تهدف إلى استرجاع التأسيس الندائي الأول. لكن كل هذه المبادرات، باستثناء مبادرة الشاهد، لم تقحم الدولة في الصراع ولم تستهدف رئاسة الجمهورية ولم تستنجد بالنهضة لحل خلاف ندائي.

وشدد الرميلي على ان استعمال أدوات الدولة للترغيب والترهيب ولتكريس عملية تخريب ممنهجة، لتقويض ما لم يندثر من نداء تونس، ستؤدي لو تمادت إلى كارثة وطنية في 2019، هاته العملية العبثية.

http://