الرئيسية مجتمع ما حجز في غرفة الارهابية!

ما حجز في غرفة الارهابية!

0
0

منى بنت محمد بن مقطوف قبلة مولودة يوم 1 نوفمبر 1988 بمنطقة العيايطة، تقطن مع والديها وعمها وعمتها في نفس المنزل، زاولت دراستها الابتدائية والثانوية بسيدي علوان وعندما اجتازت مناظرة الباكالوريا بنجاح تحولت للدراسة في معهد عال للغات وتحصلت على الاجازة في اللغة الانقليزية، ومنذ ذلك الوقت ظلت في البيت عاطلة عن العمل.

كما كشف لدى مصادر امنية مطلعة ان الارهابية غير مصنفة ولا سوابق لها، إذ صرحت والدتها انها غادرت يوم الجمعة مسقط راسها بعد أن جمعت ادباشها وتحولت الى تونس زاعمة انها ستبحث عن عمل، وفي العاصمة يعتقد انها قضت الليالي الثلاث لدى عناصر خططت للعملية، ويوم أمس تحولت الى شارع الحبيب بورقيبة رفقة فتاة ورجل حيث فارقتهما عند الاقتراب من النقطة الامنية ثم نفذت العملية وقتلت على عين المكان.

اثر العملية تحولت الفرق المختصة للامن والحرس الوطنيين بالمهدية وفرقة التوقي من الارهاب للحرس الوطني اثرها الى منزل عائلة الارهابية حيث قامت بخلع غرفتها وتفتيشها بدقة دون العثور على اشياء خطيرة تستحق الذكر ما عدى كتابان دينيان تم حجزهما كما تم الاستماع لعدد من اقاربها.

ورجح مصدر امني مطلع ان تكون الارهابية منى قبلة استقطبت عبر وسائل التواصل الاجتماعي من قبل عنصر داعشي ثم التخطيط معها حول العملية بنفس الطريقة، وعندما حانت ساعة التنفيذ تحولت الى العاصمة حيث تسلمت الأداة المتفجرة ثم تحولت الى شارع بورقيبة للتنفيذ، واكيد ان الابحاث ستكشف الحقيقة.

 

مسؤول أمني يكشف انتسابها للذئاب المنفردة..”الصباح” تنشر معطيات حصرية حول الارهابية.. وما حجز في غرفتها –