الرئيسية سياسة النّقابة العامة للحرس الوطني تدعو الى تحمل المسؤولية في عدم سنّ قانون لحماية الأمنيين

النّقابة العامة للحرس الوطني تدعو الى تحمل المسؤولية في عدم سنّ قانون لحماية الأمنيين

0
0

حملت اليوم الأربعاء، النّقابة العامة للحرس الوطني، السّلطة التنفيذية و مجلس نواب الشّعب و الأحزاب السّياسية،مسؤولية عدم سنّ قانون لحماية قوات الأمن و الديوانة، و الذي إنجرّ عنه إلحاق أضرار جسدية و مادية بالأمنيين و التجهيزات الموضوعة على ذمتهم، نتيجة حرق المقرّات الأمنية و العمومية.

و طالبت النقابة كافة الأمنيين بعدم الإنسياق نحو مستنقع العنف، و الحرص على القيام بواجبهم في كنف إحترام الحريات والحقوق الدّستورية للمواطن، بما فيها حرية التعبير و التّظاهر في إطار مدني سلمي.

و عبّرت النّقابة عن تخوفها من إتساع رقعة الإحتجاجات، و تزايد الأضرار على جميع المستويات، لا سيما بسبب عمليات التخريب و النّهب و السّرقة التي ترافق الإحتجاجات اللّيلية بعدد من مناطق الجمهورية.

و حثت المواطنين على الإلتحام مع الأمنيين للتّصدي لمحاولات التخريب.