الرئيسية سياسة سلمى اللومي: المؤسسات السياحية المتضررة بنابل ستحتاج إلى كثير من الوقت لاستعادة نشاطها

سلمى اللومي: المؤسسات السياحية المتضررة بنابل ستحتاج إلى كثير من الوقت لاستعادة نشاطها

0
0

ستحتاج المؤسسات السياحية المتضررة من الفياضانات التي ضربت ولاية نابل، في عطلة نهاية الاسبوع المنقضي، الى كثير من الوقت لاستعادة سالف نشاطها، وفق ما اكدته وزيرة السياحة والصناعات التقليدية سلمى اللومي اليوم السبت 29 سبتمبر 2018 بنابل.

واضافت اللومي على هامش زيارة ادتها الى نابل، بتكليف من رئيس الحكومة لمعاينة وتشخيص الوضع من اجل اتخاذ الإجراءات الحكومية المطلوبة، أنّ المؤسسات السياحية الخمس التي تضررت من الفياضانات وخاصة نزل افريكا جاد بقربة، أجبرت على تغيير مكان اقامة نزلائها مبينة ان الاضرار جسيمة وشملت خاصة التجهيزات الموجودة في الطوابق التحت ارضية والتي غمرتها المياه خاصة بقربة ونابل.

وأوضحت وفق موقع نسمة ان عملية جرد الخسائر تتواصل بنسق حثيث بالتنسيق بين الحكومة والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية للنظر في كيفية مساعدة كل المؤسسات الاقتصادية والحرفيين.

وشهدت ولاية نابل يومي السبت والاحد الفارطين (22 و23 سبتمبر 2018) تهاطل كميات غزيرة من الامطار، لتسببت السيول الجارفة في وفاة 6 اشخاص وتلحق اضرارا مادية متفاوتة الاهمية بالنسيج الاقتصادي (صناعة وتجارة وفلاحة..) بالجهة.

يشار الى ان الحكومة اتخذت في وقت سابق حزمة قرارات لفائدة ولاية نابل في سعي منها لمساعدة المتضررين على استئناف نسق حياة طبيعي. وشهدت تونس مدا تضامنيا مع الجهة المنكوبة تجلى خاصة من خلال حملات تجندت لها مختلف مكونات المجتمع المدني والمنظمات لجمع التبرعات لفائدة المتضررين.

المزيد من المقالات ذات صلة
المزيد حسب Tunivisions.net
المزيد في سياسة

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

المزيد من القراءة

التيار الديمقراطي:موقف الخارجية التونسية من قضية خاشقجي ‘مخجل ومتملّق’

عبّر حزب التيار الديمقراطي عن استنكاره للموقف الذي وصفه بالـ”المخجل والمتملّق”…