الرئيسية مجتمع نحو إعداد ميثاق وطني للحد من التبذير الغذائي بمشاركة جميع الأطراف المعنية

نحو إعداد ميثاق وطني للحد من التبذير الغذائي بمشاركة جميع الأطراف المعنية

0
0
أكّد مدير المعهد الوطني للاستهلاك طارق بن جازية، أن نسب التبذير الغذائي بلغت معدلات كبرى.
وفي تصريح لجوهرة اف ام قال إنه سيتم خلال الورشة الوطنية التي ينظمها المعهد والتي انطلقت أشغالها اليوم بالحمامات، إعداد ميثاق وطني للحد من التبذير بمشاركة جميع الأطراف المعنية، ليتم توقيعه خلال أفريل 2019.
وأشار إلى أن التبذير داخل الأسر التونسية بلغ 5 بالمائة من مجموع النفقات الغذائية، حيث يقع إتلاف 10 بالمائة من مشتقات الحبوب و6 بالمائة من الخضر والغلال و16 بالمائة من الخبز.
كما بلغ داخل النزل 12 بالمائة ممن يقعد إعداده، و10.4 بالمائة في المخابز، ليبلغ حجم التبذير داخل المساحات الكبرى 2.8 مليون دينار سنويا، و16 بالمائة ممن يقع إعداده بالمطاعم الخاصة.