الرئيسية سياسة القيادي السابق في نداء تونس بوجمعة الميلي يطالب السبسي الابن والشاهد بالإستقالة

القيادي السابق في نداء تونس بوجمعة الميلي يطالب السبسي الابن والشاهد بالإستقالة

0
1

طالب القيادي السابق في حركة نداء تونس بوجمعة الرميلي كل من رئيس الحكومة يوسف الشاهد وحافظ قائد السبسي بالإستقالة وذلك في تدوينة نشرها بصفحته الرسمية بموقع فايسبوك أطلق عليها “نداء العشرة والماء والملح المشترك إلى حافظ ويوسف” .

وقال الرميلي موجها كلامه ليوسف الشاهد وحافظ قائد السبسي”أنتما تعرفان أنني، خلافا لكل البقية، لم ولن أطالب بأي موقع في أي مكان من السلطة، وهو ما يجعل من طلبي لكما طلبا مجردا من اي خلفية ، اطالبكما بالاستقالة من رئاسة الحكومة وقيادة الحزب”.

وقال الرميلي أن الأسباب التي دعته لمطالبة الشاهد بالإستقالة هما اثنين: الأول عدم النجاح في إيقاف النزيف المالي والاقتصادي الذي وقع الوعد به، والثاني يتمثل في ان الركيزة الوحيدة التي تقوم عليها الحكومة أي الوحدة الوطنية تصبح منتهية بخروج الاتحاد العام التونسي للشغل اذا لم يتم التغيير الشامل في الحكومة الذي يشترطه، وهو حر كمنظمة عمالية ووطنية عريقة في اتخاذ الموقف الذي يلزمه في خصوص المشاركة أم لا في مسار الوحدة الوطنية، بالرجوع في خصوص هذا القرار الى هياكله الديمقراطية والشرعية وفق تعبيره.

أم سبب دعوته حافظ قائد السبسي للإستقالة فهو “يهم الحزب نداء تونس فإن الفشل لا يستحق الكثير من الاستدلال نظرا للانقسامات المتعددة والمتنوعة في الهياكل وفي الكتلة و نظرا للخسارات الانتخابية المتتالية والثقيلة.” على حد قوله.

وختم بالقول” أخوي وصديقي حافظ ويوسف أنتما من فصيل الشباب ومستقبلكما مازال أمامكما وسوف يراعى لكما بالمساهمة في إخراج تونسنا العزيزة علينا جميعا من المأزق التي تردت فيه.
اما فيما تبقى وما سيتبع فللحديث بقية.”