الرئيسية سياسة ألفة يوسف : “ما قاله الغنوشي في كتبه حول المرأة أتعس وأَلْعَن مما تتصوره زينة القصرينية”

ألفة يوسف : “ما قاله الغنوشي في كتبه حول المرأة أتعس وأَلْعَن مما تتصوره زينة القصرينية”

0
0

أثارت تصريحات الفنانة الشعبية زينة القصرينية حول أن صوتها عورة و أنها ترغب في الاعتزال قبل سن الستين جدلا واسعا و اختلفت ردود الفعل بين مؤيد لكلامها و ساخر منه.

وفي هذا الصدد ، أكدت الأستاذة الجامعة و الباحثة في الفكر الاسلامي ألفة يوسف أن تصريح الفنانة الشعبية لا معنى له .

وانتقدت يوسف التعاليق الساخرة و العنيفة من تصريح زينة ، مشيرة الى أن أغلب التونسيين يجدون متعة في الضرب على كل من هو ضعيف.

و ذكرت بأن راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة يقول في كتبه كلام “أتعس و أَلْعَن” حول المرأة لكن أحدا لا يقدر عليه لأن التونسي يخاف الأقوياء.

و تساءلت الأستاذة الجامعية “هل يتصور هذا المجتمع نفسه اقل سكيزوفرينية من زينة؟ أليس هذا المجتمع نفسه من يعتبر مخياله العام ان الحياة يجب ان تبدأ عند الشاب خمرا وجنسا لتنتهي توبة وحجا؟ أليس هذا المجتمع نفسه من يسعى شبابه الى ممارسة الجنس قبل الزواج ثم يريدون فتاة عذراء للزواج؟ أليس هذا المجتمع نفسه من يخرج من المسجد ليواصل غيبة الناس، ومن يصوم وهو يرتشي ويكذب ويؤذي ويعنف ويلقي اوساخه في الطريق؟ أليس هذا المجتمع نفسه من يرضى اللاديني فيه والملحد الفخور بإلحاده ان يأخذ ضعف ميراث اخته”.

و تابعت “لنفترض ان هذه المراة وسواها كثيرون يجهلون، فهل هكذا نعلمهم؟ لنفترض ان لهم بعض هشاشة بشرية تجعلهم يخافون صورة اله خارجي رسموه لهم عنيفا حقودا، هل بهذه الطريق الساخرة العنيفة نمد يدنا اليهم نحو الاله الجواني المطمئن؟ هل بهذ الطريقة نعلمهم أن الله محبة؟ هل بهذا الأسلوب نفتح لهم الى الأخلاق الواثقة الهادئة سبيلا، ونبين لهم ان الله تعالى لا ينتظر منا شيئا فلا يمكن ان يفتقر الخالق للمخلوق، ولكن نحن نحتاج الى بعضنا بعضا مؤازرة وانصاتا للمتألم وسلاما”.

و كانت زينة القصرينية قد بينت في تصريح اعلامي أن كلامها تم تأويله و أنها لن تعتزل الآن و مازالت ستغني و ترقص .

المزيد من المقالات ذات صلة
المزيد حسب tunivisions
المزيد في سياسة

اترك رد

This site uses Akismet to reduce spam. Learn how your comment data is processed.

المزيد من القراءة

مباراة دولية ودية بين المنتخبين التونسي والمغربي بملعب رادس

وقع الاتفاق بين الجامعة التونسية لكرة القدم و الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم على تنظي…