الرئيسية اقتصاد سياحة القطاع السياحي يطالب بأولوية التلقيح ضد فيروس كورونا و إعادة النظر في اجراءات الحجر الصحي الخاص بالوافدين من الخارج

القطاع السياحي يطالب بأولوية التلقيح ضد فيروس كورونا و إعادة النظر في اجراءات الحجر الصحي الخاص بالوافدين من الخارج

0
0

اعتبر رئيس الجامعة التونسية لوكالات الأسفار والسياحة جابر بن عطوش في تصريح لموزاييك اليوم السبت 13 فيفري 2021 ، أن تأثير فيروس كورونا بعد انقضاء سنة على ظهوره في تونس كارثي ومدمر للقطاع السياحي حيث أثر سلبا على قدرته المالية والتشغيلية مما تسبب في خسارة الكثير من مهنيي القطاع لمواطن شغلهم وفي إغلاق العديد من النزل أو وكالات الأسفار.

وتحدث بن عطوش عن جملة المطالب التي تقدمت بها الجامعة خلال زيارة رئيس الحكومة أمس الجمعة لمعهد الدراسات السياحية العليا بسيدي الظريف مؤكدا تفاعل كل من وزارة السياحة ورئاسة الحكومة مع المطالب حيث دعته لرفعها رسميا إليها.

وقال بن عطوش إن الجامعة التونسية لوكالات الأسفار والسياحة طالبت رئيس الحكومة بتمكين مهنيي السياحة من أولوية التلقيح داعية إياه لإعادة النظر في اجراءات الحجر الصحي الخاص بالوافدين من الخارج ومطالبة وزارة الصحة واللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا باستشارة مهنيي قطاع السياحة عند اتخاذ قرارات تخص القطاع.

كما أكد بن عطوش أن الجامعة طالبت بإصدار أوامر ترتيبية من شأنها أن تفعّل مجموعة القوانين المتخذة ضمن قانون المالية لسنة 2021 مشددا على أنه لم يقع تطبيق اجراءات دعم القطاع السياحي وفي مقدمتها تأجيل خلاص أقساط القروض والخطايا مفيدا بأن البنوك لم تتفاعل ايجابيا مع مهنيي القطاع حيث أن 20% فقط من الطلبات وقع التفاعل معها رغم أن الدولة خصصت قرابة 500 مليون دينار لدعم السياحة في تونس تم اسناد فقط 170 مليون دينار منها وهو ما اعتبره محدثنا يعبّر عن عدم التزام المؤسست المالية المانحة لدعم مهنيي القطاع حسب تصريحه.