partage

المهدية: اكتشاف معلم ديني قديم و نقائش هامة لأول مرة يعثر عليها في تونس

2017/11/10 19:13

أكد الباحث بالمعهد الوطني للتراث فتحي البحري أنه تم ،أمس الخميس،التوصّل إلى اكتشاف تاريخي جديد بمنطقة العالية من معتمدية قصور الساف بولاية المهدية، و المتمثل في معلم ديني قديم.

فبعد اكتشاف القلعة العسكرية الكبرى انطلقت الحفريات تجاه القبلة حيث كان الشك حول وجود بيت صلاة وبالحفريات تم البارحة اكتشاف المحراب الذي يعود إلى العهد الزيري وسيتواصل التدقيق في البحث لمعرفة تاريخ بناء بيت الصلاة واندثارها باعتبار الأهمية البالغة لمعرفة هذه الحقبة التاريخية.

كما عُثر في الموقع ذاته على نقائش هامة، فلأول مرة في تونس يتم العثور على نقيشة باسم قائد عسكري كان موجودا في منطقة العالية.

كما اكتشفت أيضا نقيشة باسم امرأة يبدو أنها كانت قد ساهمت في بناء بيت الصلاة والأهمية وقد أثبتت البحوث أنها كانت عمة الامير الزيري المعز ابن باديس الصنهاجي الزيري اسمها "ام ساسوا"وهي غير معروفة في النصوص التاريخية .

و أشار البحري في تصريح لاذاعة "جوهرة أف أم" الى أن القلعة لازالت بها الكثير من الاثار الهامة وهو عمل يمكن ان يتواصل كامل السنة، مضيفا أن هذه الاكتشافات ستنشر قريبا خلال مؤتمر صحفي.