partage

بقاعة الفن الرابع: (ال)خوف لجليلة بكار و الفاضل الجعايبي في عروضها الاولي

2017/10/05 13:55

يقدم المسرح الوطني التونسي مسرحيته الجديدة (ال)خوف لجليلة بكار و الفاضل الجعايبي في عروضها الاولي بقاعة الفن الرابع. العمل من انتاج المسرح الوطني التونسي و مسرح an der Ruhr, Mülheim an der Ruhr/ RFA 2017 عن سيناريو لجليلة بكّار والفاضل الجعايبي و نص لجليلة بكار واخراج الفاضل الجعايبي، موسقي قيس رستم ويشارك فيه نخبة من الممثلين على غرار اطمة بن سعيدان، رمزي عزيّز، نعمان حمدة، لبنى مليكة، أيمن الماجري، نسرين المولهي، أحمد طه حمروني، معين مومني، مروى المنّاعي ومساعدة الاخراج نرجس بن عمار ويعرض ايام: الجمعة 06 اكتوبر
 
2017 (العرض الاول) - الساعة: 30 :19 السبت 07 اكتوبر 2017 - الساعة: 30 :19 الاحد 08 اكتوبر 2017 - الساعة: 00 :17
 
من عمق الصحراء تهبّ عواصف رملية تغزو البلاد و تدفن المباني والعباد تحت كثبان الرّمال. مخيّم كشّافة صغار يرافقهم قدماء ينجو منهم عشرة من الهلاك فيحتمون بأطلال مستشفى مهجور فارّين من خطر الموت و بوصولهم يكتشفون أنهم فقدوا واحدا آخرا. يبات جميعهم تحت الرّمال والبرد القارس ... ينفذ كلّ ما لديهم من طعام وماء إلاّ المزاح لم يغادرهم رغم شدّة الكرب وقسوة الخوف ورغم انهيار الأمل في الخروج من هذا المكان المميت إلى عالم الأحياء .. تستيقظ فيهم شياطينهم الدّفينة وتستفيق وحشيّتهم فيتفشّى فيهم جنون العظمة ومنطق التسلّط و يسود بينهم قانون الغاب فيتواجهون أفرادا وجماعات و قد تصدّع بنيانهم مثلما تصدّعت المباني والجسور و الطرقات .. ما هو مصيرهم بعد تلاشي قيم التآخي والتضامن و بعد طغيان الجوع و العطش ... هل سيتآكل بعضهم البعض أم سيبتكرون منافذ جديدة لتفادي الهلاك ...