partage

بالفيديو ... منفذ هجوم الطعن بمرسيليا تونسي أصيل بنزرت

2017/10/02 14:06

قال مدعي عام باريس ﻓرانسوا مولانز إن منفذ عملية الطعن التي تبناها (داعش) في محطة قطار مارسيليا يمتلك جواز سفر تونسي وأن التحريات جارية للتأكد من هويته.

 

وأضاف المدعي العام، في مؤتمر صحفي، اليوم الاثنين أن المعتدي دخل أمس الأحد محطة قطار "سان شارل" وظل جالسا بداخلها قبل أن يبدأ الهجوم على ضحاياه، وهما امرأتان طعنهما حتى الموت قبل الاندفاع نحو دورية لعملية "سانتينال" العسكرية ما دفع أفرادها إلى قتله رميا بالرصاص.

 

وأشار إلى أن امرأة حاولت اعتراض هذا الشخص أثناء مهاجمته لضحاياه، وهما شابتان في العشرينيات "لورا" و"لوران" طالبتان بالطب في مارسيليا وبمدرسة للتمريض في ليون.

 

وأكد المدعي العام، أن السجل القضائي للمهاجم خال من أي أحكام وأن أجهزة الشرطة تلقت سبعة بلاغات منذ عام 2005 عن نفس الشخص بسبع هويات مختلفة غيرمعروفة لدى أجهزة مكافحة الإرهاب ولكن تم التأكد أنها لنفس الشخص من خلال بصماته.

 

ولفت إلى أنه جرى اعتقال القاتل في 29 سبتمبر بمدينة ليون (جنوب شرق) لقيامه بسرقة متاجر قبل أن يتم الإفراج عنه بعد ذلك بيوم أي عشية الهجوم لعدم توافر أدلة لملاحقته قضائيا.

 

وأضاف مولانز أنه أثناء اعتقاله قدم المعتدي جواز سفر تونسي صادر في 18 نوفمبر 2014 باسم (أحمد) من مواليد بنزرت بتونس في 9 نوفمبر 1987، لافتا إلى أن هذا الجواز لم يكن بحوزته في مسرح الجريمة بل كان يحمل هاتف محمول وسكين مطبخ.

 

وتابع أن المدعو (أحمد) قال أثناء استجوابه إنه مطلق وبلا مأوى ثابت أوعمل، وأنه يتعاطى المخدرات