partage

جنيفر لورنس: الأعاصير و الرياح هي غضب الطبيعة الأم ضد ترامب و مؤيديه

2017/09/08 23:42

تتعرض النجمة الأمريكية جنيفر لورانس الى موجة من الانتقادات اللاذعة عبر مواقع التواصل الاجتماعي اثر تصريحاتها الأخيرة التي ذكرت فيها أن الإعصار القوي الذي دمر تكساس هي "غضب الطبيعة الأم" ضد الرئيس دونالد ترامب ومؤيديه.

وتتواجد لورانس هذه الأيام في إنقلترا للترويج لفيلمها الجديد "أمي" سئلت لورنس عن التغييرات التي تحدث في بلادها، فقالت في مقابلة لها مع القناة الرابعة البريطاية "أتعلم، أنت تشاهد هذه الأعاصير الآن، والأمر قاس حقا، خاصة اثناء الترويج لهذا الفيلم، ألا تستشعر غضب الطبيعة".

و قالت :"من المخيف أن نعرف أن تغير المناخ يرجع إلى النشاط البشري، ونحن نواصل تجاهله، والصوت الوحيد الذي لدينا حقا هو التصويت في الانتخابات".

و أثارت هذه التصريحات غضب الكثيرين من مستخدمي مواقع التواصل ، حيث انتشرت دعوات لمقاطعة أفلامها.

 

سكاي نيوز