partage

سر الابتسامة: حافظ قائد السبسي يحقق اغلب مطالبه في التحوير الوزاري وينجح في تدعيم مكانة نداء تونس في الحكم !

2017/09/06 14:36

نشرت يوم امس صورة للاجتماع الذي احتضنه قصر الضيافة بقرطاج والذي جمع رئيس الحكومة يوسف الشاهد بالموقعين على وثيقة قرطاج وقد اظهرت الصورة ابتسامة تعكس نوع من الارتياح بادي على وجه المدير التنفيذي لحزب نداء تونس حافظ قائد السبسي وهو الذي نبه قبل ايام قليلة بنبرة غاضبة  من الانقلاب عن نتائج الانتخابات وطالب بدعم مكانة نداء تونس في الحكم .

 

هذه الابتسامة وحسب مصادر تونيفيزيون تعكس الارتياح البادي على حافظ قائد السبسي بعد ان نجح في فرض اغلب مطالبه في التحوير  التحوير الوزاري الذي سيعلن عنه اليوم والذي تشير ملامحه الى انه تحوير سياسي سوف لن يعتمد على التكنوقراط كما دعت الى ذلك حركة مشروع تونس  .

 

التسريبات تؤكد  ان حافظ قائد السبسي نجح في تدعيم عدد وزراء النداء في الحكومة باستثناء وزير النقل انيس غديرة الذي تشير الانباء الى انه تم التخلي عنه فقد نجح السبسي الابن في المحافظة على باقي وزارء النداء في اماكنهم (بالوزراء الذين اقنعوا في ادائهم والوزراء اللذين لم يقنعوا) كما نجح ايضا في فرض عدد من الوزراء الجدد مثل فرضه لسليم شاكر المقرب منه على راس وزارة هامة وهي وزارة الطاقة والمناجم، كما ترجح التسريبات تعين حاتم بن سالم و رضا شلغوم المقرب من رئيس الجمهورية على راس وزارة المالية.

وتشير التسريبات الى ان يوسف الشاهد تمسك بكل من اياد الدهماني ومهدي بن غربية ابقى عليهما في اماكنهما على الرغم من تمسك نداء تونس بإبعادهما.

 

وتشير التسريبات ايضا الى انه من المنتظر  ان يتولى كل عمر الباهي المقرب من اتحاد الفلاحين وخالد بن قدور المقرب من الاتحاد العام التونسي للشغل حقائب وزارية.