partage

لوقف نزيف تراجع الطلبة الدارسين الافارقة بتونس ..المجلس التونسي الإفريقي ينظم اكبر منتدى تعليم تونسي افريقي

2017/08/18 23:39

تصف كل التقارير الدولية الاقتصادية القارة الافريقية بانها قارة المستقبل، نظرا لسوقها لاقتصادي الواعدة  و لما  تملك موارد طبيعية  هائلة في مجالات  المياه والزراعة والطاقة والتعدين لم يستغل معظمها بعد وايضا نظرا  للثروة البشرية الكبيرة الموجودة فيها المتمثلة خاصة في الشباب  الامر الذي يفسر تسابق مختلف الدول لكسب السوق الافريقية والاستثمار فيها

 

وكانت تونس في السابق من بين الدول الرئيسية التي تستقطب الطلبة الأفارقة الذين يأتون بالألاف للدراسة في بلادنا غير ان اعداد أنّ عدد الطلبة الأفارقة في تونس تراجع بالآلاف (8000 طالب إفريقي).

 

وامام هذا المؤشر السلبي  الذي قد يتسبب تواصله في ابعاد تونس عن افريقيا بادر مجلس الأعمال التونسي الإفريقي  بالإعلان عن تنظيم المنتدى التونسي الإفريقي (Tunisian African Empowerment Forum)  بقصر المؤتمرات بالعاصمة يومي 22 و23  وذلك بهد الحد من تواصل نزيف تراجع الطلب الافارقة واعادة بريق الجامعات التونسية.

 

وقال بسام الوكيل  رئيس المجلس التونسي الإفريقي  ان 16 بلدا إفريقيا سيشاركون في المنتدى ممثلين في 12 وزيرا وفرقا من مجالي التعليم والتكوين، وهو ما يؤكّد أهمية هذا المنتدى.

 

واعتبر بسام الوكيل  أنّ تونس ابتعدت عن السوق الإفريقية بعد أن كانت منفتحة عليها في السابق، وأنّ الوقت حان لوضع استراتيجية لإعادة العلاقات مع البلدان الإفريقية إلى سالف عهدها، كاشفا في السياق ذاته، عن انعدام الشراكة التونسية الإفريقية تقريبا في المجال الجوي والبحري، إضافة إلى غياب التمثيل الدبلوماسي.