partage

بعد حادثتي رياض الأطفال في تونس وأريانة : وزارة المرأة تتخذ جملة من الإجراءات الرادعة

2017/07/12 12:10

أكدت وزارة المرأة والاسرة والطفولة، أنه تبعا للإشعار التي تلقته حول شريط الفيديو المنشور بشبكة التواصل الاجتماعي "الفايسبوك" والمتعلق بالعنف المسلط على طفل من قبل منشطة بروضة اطفال بتونس، تولّت على الفور إجراء زيارة في الغرض من قبل إطار تفقد بيداغوجي، وتبيّن أن الفضاء الذي تم فيه الإعتداء على الطفل هو عشوائي وفوضوي ويعمل على غير الصيغ القانونية، وقد تمّ اتخاذ قرار الغلق ومراسلة الولاية قصد تنفيذه.
وأضافت الوزارة في بلاغ لها اليوم أن مندوب حماية الطفولة بتونس قام برفع شكوى جزائية للنيابة العمومية وقاضي الأسرة ضد المرأة المعتدية التي ظهرت في الفيديو وسيقع التعهد النفسي والاجتماعي بالطفل الضحية.
من جهة أخرى، أفادت الوزارة بأنه على اثر مقطع الفيديو الذي تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي حول إجبار طفلة على السباحة بحوض سباحة داخل إحدى رياض الأطفال بولاية أريانة، تحوّل فريق المراقبة البيداغوجية إلى المؤسسة للاطلاع بصفة مباشرة على وضعيّتها ورفع تقرير تفصيلي في الغرض.
وتم بمقتضى ذلك اتخاذ قرار الغلق المؤقت للمؤسسة ومراسلة الولاية قصد تنفيذه.
وتهيب الوزارة بوعي المواطنين وتفاعلهم وقيامهم بواجب الإشعار في كل ما يتعلق بالاعتداءات الموجهة ضد الأطفال.