partage

من الباخرة تانيت الى القطار الكهربائي الى مرفأ تونس المالي..حكومات ما بعد الثورة تدشن مشاريع بن علي

2016/11/27 21:45

حمادي الجبالي ومنصف المرزوقي ومصطفى بن جعفر يدشنون يوم 20 جوان 2012 الباخرة تانيت التي تعتبر الخامسة عالميا، رئيس الحكومة المؤقتة حمادي الجبالي يدشن في 2012 الخط الحديدي المكهرب تونس برج السدرية،الحبيب الصيد يدشن دارا للمسنين في ضاحية قمرت، يوسف الشاهد يدشن الطريق السيارة تونس-باجة ويدشن مرفأ تونس المالي، كل هذه المشاريع وغيرها من المشاريع التي تسابقت حكومات ما بعد الثورة على تدشينها هي في الحقيقة كشاريع تمت دراستها والمصادقة عليها وتوفير الاعتمادات لتنفيذها في عهد بن علي .

عدد كبير من المشاريع التي هي حاليا في طور الانجاز مثل مشروع الطريق السيارة صفاقس قابس والطريق السيارة قابس مدنين راس الجدير هي ايضا مشاريع تمت المصادقة عليها في عهد بن علي وتم رصد اعتماداتها وكان من المنتظران تنتهي اشغالها في 2012 و2013 لكن حالة الفضى التي عاشتها البلاد تاجل انجازها..

من حيث المبدا كنت ارفض الحديث بخصوص هذا الموضوع، لكن مشاهدي لمختلف حكومات ما بعد الثورة وهي تتبجح بتدشين مشاريع لم تنجزها ومشاهدتي لرئساء حكومات ما بعد الثورة وهم يصطحبون وسائل الاعلام ونسب مشاريع ما قبل 14 جانفي لانفسهم اثار استيائي، انه الفشل وقلة الكفاءة وغياب الراية هو الذي يدفع هذه الحكومات للركوب على مشاريع قديمة لتسويق انفسها بعد ان فشلت في إيجاد ما تسوقه لهذا الشعب.

على هذه الطبقة السياسة ان تنهظ من سباتها وفشلها وتراجع حساباتها، فالاقتصاد التونسي المريض لا يمكن ان ينهض من مرضه الا بانجاز مشاريع جديدة كبرى، والأمل لا يمكن إعادته الى قلوب الناس الا بالعامل والاجتهاد ونكران الذات..

ايمن